المياه المحسنة بالفيتامينات والمشروبات الرياضية
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

تناول كثير من الفواكه والخضراوات الكاملة يساعد على تلبية متطلبات الجسم من الفيتامينات والمعادن. ولذلك:

> تناول المياه المحسنة بالفيتامينات لا ضرورة ولا معنى له، خصوصاً تلك الأصناف التي تحتوي على كثير من السكريات. وبعض العلامات التجارية تحتوي على أكثر من 30 غراماً من السكريات المضافة، وهي نسبة تزيد كثيراً على الحد اليومي المطلوب بواقع 25 غراماً من السكر المضاف بالنسبة إلى النساء، وتقترب من الحد اليومي المعقول بواقع 36 غراماً بالنسبة إلى الرجال، كما أوصت بذلك «جمعية القلب الأميركية».

> يحتوي كثير من المشروبات الرياضية كذلك على مقادير مرتفعة من السكر، جنباً إلى جنب مع الألوان الصناعية والنكهات الأخرى. ولكن ماذا عن الشوارد المضافة - مثل الصوديوم، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والمغنسيوم، والفوسفات؟ نقول مجدداً إنه حتى الرياضيون أصحاب مستويات التحمل الفائقة هم أفضل حالاً لدى تناولهم الماء العادي والحصول على هذه العناصر من الطعام، أكثر من المنتجات الصناعية وفق الشرق الاوسط .

> مياه بنكهات طبيعية: في هذه الأيام، يميل المستهلكون إلى الانضباط في خيارات المشروبات الصحية. وفي السنوات الأخيرة، تراجعت مبيعات الصودا والمشروبات الغذائية مع ارتفاع ملحوظ في مبيعات المياه الطبيعية. وتقول الباحثة مالك: «هناك مزيد من خيارات المشروبات غير المحلاة هذه الأيام، مثل المياه الفوارة ذات النكهات الطبيعية».

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق