ابو السعود يتفقد مشاريع مائية في البادية الجنوبية ووادي عربة والعقبة
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

 تفقد وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود عددا من المشاريع في مناطق البادية الجنوبية الغربية ومناطق وادي عربة والعقبة، للوقوف على الاستعدادات لتأمين الاحتياجات المائية للزراعة والشرب. كما تفقد المشاريع المائية التي ينفذها قطاع المياه وسير العمل فيها شملت محطة تنقية مياه الصرف الصحي الجديدة في العقبة والمشاريع الزراعية، وانجاز سد رحمة  في وادي عربة، اضافة الى اجراءات شركة مياه العقبة لتطوير الاداء وخفض الفاقد المائي الذي وصل الى 23 في المئة، وتطبيق نظام (بيبر لس) في خدمات الشركة الداخلية والخارجية .

وأكد الوزير ابو السعود استمرار النهج الحكومي لتحقيق التنمية الشاملة خاصة في مناطق البادية ووادي عربة ورحمة وغيرها من خلال تنفيذ عدد من مشاريع الري والسدود والحصاد المائي في المناطق لإحداث مشاريع تنموية متكاملة طموحة وتحقيق نقلة نوعية في الوادي تنعكس بالايجاب على الاقتصاد الوطني وترتقي بمستوى معيشة المواطنين.

والتقى ابو السعود خلال الجولة رئيس سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة نايف البخيت، وبحث معه الجهود التي تبذلها شركة مياه العقبة لتأمين خدمات المياه والصرف الصحي، ومشروع محطة تنقية صرف صحي العقبة واثر ذلك على تحسين واقع البيئة ومعالجة المياه العادمة للاستفادة منها لأغراض ري الحدائق والأشجار والصناعة.

كما جال الوزير على مناطق وادي عربة يرافقه عدد من مسؤولي سلطة وادي الاردن، وتفقد الاعمال النهائية  في سد رحمة البالغة كلفته 5ر4 مليون دينار ممولة من الخزينة بعدف تخزين مياه الفيضانات وتوفير مياه الري للمشاريع الزراعية في منطقة تطوير وادي عربة بطاقة نصف مليون م3، وخلق فرص عمل والحد من البطالة لأهالي الوادي.

واطلع الوزير خلال اجتماعه مع المعنيين في شركة مياه العقبة على ابرز المشاريع التي تنفذها الشركة لتطوير خدماتها المقدمة لحوالي 100 الف نسمة ومنها مشروع خفض فاقد المياه من خلال عدة اجراءات منذ العام 2014 حيث سجل الفاقد عام 2018 في العقبة 23 في المئة وهي اقل من بعض النسب في الدول العالمية الوفيرة مائيا، كما استمع الى شرح موسع عن مشروع ادارة الموارد المؤسسية الهادف الى تحويل كافة الخدمات التي تقدمها الشركة الى خدمات الكترونية ذكية بحلول العام 2020 بتمويل ذاتي من الشركة بكلفة 300 الف دينار حيث تم الاستغناء عن الخدمة الورقية سواء للعاملين في الشركة او لمتلقي الخدمة وصولا الى شمول كافة الخدمات، وكذلك مشروع العدادات الذكية  الذي تم انجاز مرحلته الاولى بكلفة 2 مليون دولار اميركي مقدمة من الوكالة الاميركية للتنمية من خلال استكمال تركيب 7250 عدادا، والعمل جار للبدء بالمرحلة الثانية لتركيب 21 الف عداد الكتروني بكلفة 7 ملايين دولار بمنحة من الوكالة الاميركية للتنمية.

كمال زكارنة

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق