ادارة مياه المفرق تشارك بيوم تفاعلي
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

إيمانا من وزارة المياه والري /شركة مياه اليرموك /إدارة مياه المفرق بالدور التشاركي وعمق العلامة مع نقابة المهندسين والمسؤولية المجتمعية تجاة مدينة المفرق كان لإدارة مياه المفرق دور فاعل في يوم علمي نظمته نقابة المهندسين فرع المفرق، ورعاية محافظه.

وتحت عنوان (مدينه قابله للحياه)، أكد الدكتور باسل بصبوص مدير إدارة مياه المفرق متانة التنسيق والعلاقة مع نقابة المهندسين، مشدداً على أهمية التشاركية مع مختلف المؤسسات والنقابات لخدمة المجتمع المحلي والارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

وأشار إلى ضرورة التشاور وتنسيق الجهود بهدف تحديد الأولويات بالتعاون مع المجلس المحلي للمحافظة، وبما يسهم في توفير مخطط تنموي يستند على رؤية توافقية حول احتياجات المحافظة.

من جهته، قدم المهندس وصفي الحوامده من شركة مياه اليرموك ورقة عمل تقييمية للوضع المائي في المحافظة، والحلول المثلى للتعامل مع التحديات التي تواجه هذا القطاع.

ولفت الحوامدة الى أهمية الشراكة المجتمعية واعادة بناء جسور التعاون بين المؤسسات المعنية والمجتمع المحلي للتوعية تجاه أهمية الترشيد في ملف المياه، مشيرا إلى أرقام توضح حجم التزويد المائي في داخل محافظة المفرق، مقارنة بحجم الاستهلاك الذي يتأثر بشهور فصل الصيف وتوسع التجمعات السكانية.

وثمن العديد من الحضور مستوى وجودة الخدمة التي تقدم من طواقم مياه المفرق على مدار الساعة وفي مختلف الظروف.

 

واتفق الحضور على عدة توصيات اهمها بما يخص المياه تاسيس لجنة فنية تضم جميع الجهات المعنية للبحث في الآليات الأفضل للتعامل مع نظام تصريف مياه الأمطار داخل المفرق، وإطلاق مبادة توعوية تحت شعار "ترشيد لنشر اهميه المياه في المجتمع" ، فضلا عن إشراك نقابة المهندسين مع المجلس المحلي لتقديم أية آراء أو استشارات للشؤون الهندسية التي تصب في خدمة قطاع المياه.

وحضر فعاليات اليوم العلمي رئيس مجلس محافظه المفرق، وعدد من اعضاء مجلس المحافظه، ومدراء دوائر حكومية، وعميد كليه الهندسه في جامعه ال البيت، بالإضافة إلى عدد من اعضاء الهيئه التدريسيه في الجامعه.

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق