الحجز على أموال 400 مشترك مياه في المفرق
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

لم يبادر مواطنون مشتركون في عدادات المياه في قصبة المفرق لدفع مستحقات مالية ترتبت عليهم منذ عشرات السنين.

ودعت الحالة وزارة المياه والري وشركة مياه اليرموك الى حصر أعداد المتخلفين عن الدفع والحجز على أموالهم بحسبوقال مدير إدارة مياه المفرق الدكتور باسل بصبوص، إن نحو (٤٠٠ ) مشترك لم يسددوا ما ترتب عليهم من مبالغ مالية بدل قيمة فواتير مياه منذ فترة تراوحت ما بين (١٠-١٥ ) عاما.

وأضاف لـ الرأي، إن قيمة المستحقات المالية على المشتركين في قصبة المفرق انخفضت إلى (١٢) مليون دينار بعد أن كانت نحو (١٥ ) مليونا في سنوات سابقة، عازيا ذلك إلى استراتيجية إدارة مياه المفرق القاضية بالتسهيل على المواطنين بعملية الدفع بعد أن تمت التسويات مع الإدارة. وأوضح أن عدد المشتركين بعدادات المياه في القصبة والمناطق التابعة لها، بلغ نحو (٤٧ ) ألف مشترك الأمر الذي يعني زيادة في حجم العمل الذي لا يخلو في كثير من الأحيان من الضغط نظرا للحاجة إلى المراقبة والعناية والحرص على توفير الخدمة للمواطن على مدار الساعة.

وحول شبكة الصرف الصحي في المفرق، أكد بصبوص أن عمر الشبكة تجاوز (٣٥ ) عاما وهي تعاني من القدم والاهتراء والحاجة للتحديث، مشيرا إلى أنها ستشهد مشاريع تحديث في المفرق مع بداية العام المقبل.

وأشار إلى أن هنالك أحياء قريبة من القصبة غير مشمولة بشبكة الصرف الصحي في المفرق، ذاكرا منها حي الحسين الغربي وحي ضاحية الملك عبداالله وحي الجندي إضافة لحي الفحاجين، ما يتطلب مزيدا من الدعم لشمولها خدمة للمواطنين القاطنين بها القانون تمهيدا لتحصيلها منهم.

المفرق - توفيق أبوسماقه

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق