المياه: برنامج لحماية السدود بقيمة 22 مليون دولار
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

أكد وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود ان سلطة وادي الاردن تنفذ حاليا برنامجا لحماية السدود وقناة الملك عبدالله من خلال تنظيف المناطق المحيطة بالسدود وحمايتها، بقيمة 22 مليون دينار وبالتعاون مع الوكالة الالمانية للتعاون الدولي. واوضح أن البرنامج الذي ينفذ بمنحة ألمانية ويستمر حتى عام 2020، بدأ بتنفيذ اعمال محاذية للسدود وقناة الملك عبدالله وانشاء حواجز من (الغابيون) لحماية السدود من الرسوبيات ووضع انظمة حماية وسياج وتنفيذ حملات لجمع النفايات من المناطق المحاذية والاحواض المغذية لهذه السدود.

وأشار الى تنفيذ اكثر من 15 كم من السياج في مناطق وعرة ومتعددة حول السدود، وجمع نحو 10 اطنان من النفايات الصلبة، اضافة الى ازالة المخلفات عن جوانب قناة الملك عبد الله، وتنظيف جوانبها بطول 5ر19 كم، وزراعة 30 الف شجرة وشتلة مناسبة للبيئة المحلية. وبين أن البرنامج سيوفر عددا من فرص العمل لأهالي المناطق المجاورة لهذه المنشآت وصونها من الاعتداءات، والحفاظ على الامن المائي الوطني، مبينا انه تم وضع العديد من الاشارات التحذيرية في كافة المواقع مع تنفيذ برامج توعية للأهالي والمجاورين.

 وثمن الدعم المتواصل والمستمر عبر عقود طويلة من الاصدقاء في ألمانيا الاتحادية من خلال الوكالة الالمانية للتعاون الدولي (GIZ) وغيرها من المؤسسات التمويلية والمانحة الالمانية.

وتابع أبو السعود أن الوزارة تواصل العمل مع الجهات المانحة الدولية لجلب المزيد من المشاريع التي سيكون لها أثرها في تحسين واقع الحياة المعيشية للمواطنين، وتهدف الى ايجاد حلول لمواجهة الواقع المائي الذي تشهده البلاد نتيجة الطلب المتزايد على المياه.

 وأهاب الوزير، بالموطنين التعاون والتوعية بمخاطر التعرض لمنشآت قطاع المياه او الاقتراب منها، أو استخدامها بطرق مخالفة او السباحة فيها او حتى الاعتداء عليها، منبها الى ان سلطة وادي الاردن لن تتوانى عن اتخاذ أشد الاجراءات بحكم القانون بحق أي اعتداء على هذه المنشآت او محاولة المساس بأي منها. بترا

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق