المياه: اتفاقية لتنفيذ مشاريع جديدة مع الصليب الاحمر بقيمة 25 مليون فرنك سويسري
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

وقع وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود ورئيس بعثة اللجنة الدولية للصليب الاحمر يورغ مونتاني بحضور نائبة رئيس البعثة الدولية ساندرا تشمانتي ومدير برامج المياه والسكن مايكل شيرنج والناطق الاعلامي للصليب الاحمر هلا الشملاوي و أمين عام سلطة المياه م. اياد الدحيات وعدد من مسؤولي قطاع المياه في مقر وزارة المياه والري اتفاقية ومذكرة تعاون وتفاهم للعام 2019 بشأن اعادة تأهيل البنى التحتية الحيوية للمجتمعات المضيفة بقيمة (25) ملايين فرنك سويسري نحو ( 25 مليون دولار امريكي ) ضمن برنامج اللجنة الدولية للصليب الاحمر لمساعدة المجتمعات المستضيفة للاجئين وخدمة المجتمعات المحلية خاصة وان الاردن يعد من افقر الدول في العالم من حيث الموارد المائية الامر الذي يشكل تحديا كبيرا . 

 

 و قال وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود ان خطط وزارة المياه والري / سلطة المياه تنصب لمواجهة الظروف الاستثنائية التي تمر بها المملكة نتيجة تواجد مئات الالاف من اللاجئين من الاشقاء السوريين بالتعاون مع المنظمات الدولية والمانحة والمنظمة الدولية للصليب الاحمر بهدف تحسين نوعية وكمية المياه الصالحة للشرب والمحافظة على المصادر المتاحة وتنميتها واعادة بناء شبكات رئيسية للتوزيع مؤكدا ان برنامج المساعدات المقدم بقيمة (25) مليون فرنك سويسري الخطط تسير وفق البرامج المعدة حيث تم تأهيل عدد من المصادر المائية لتعزيز الواقع المائي وسيتم تنفيذ مشاريع جديدة لخدمة عشرات الالاف من المواطنين في المجتمعات المستضيفة واللاجئين خلال العام الحالي من خلال ادخال مصادر مائية جديدة بما يلبي طموحات وتطلعات المواطنين .

 

واوضح الوزير ان المشاريع التي سيتم تنفيذها تشمل المناطق ذات الاولوية في جميع مناطق المملكة تضمن اعادة تأهيل انظمة التزويد ومحطات الضخ والابار و استبدال المضخات العاملة بمضخات حديثة ذات تقنيات تتوافق مع توفير الطاقة وبناء خزانات وشبكات رئيسية بما يحسن من التزويد المائي . وعبر الوزير عن حرص الحكومة الاكيد على ايجاد كافة الحلول لكافة المشكلات في كافة المناطق والتي تعاني اوضاعا استثنائية بسبب اللجوء اليها مؤكدا على ضرورة تحسين نوعية الخدمة المقدمة للمواطنين مبينا ان توجيهات جلالة الملك للحكومة بالعمل الجاد والمسؤول عن تلمس احتياجات المواطنين في كافة مناطق المملكة مشددا على ان جميع المطالب للمواطنين تنال كل الاهتمام داعيا جميع الاهالي في المنطقة الى ان يكونوا داعمين للجهود المتواصلة للوزارة/ سلطة المياه في حماية مقدرات المياه حيث ان المحافظة عليها سيعمل على سرعة الاستجابة لتطلعات ومطالب المواطنين وتلبيتها بكل فاعلية وتامينهم بالاحتياجات المائية بعدالة معربا عن تقدير الاردن قيادة وحكومة وشعبا للجهود الفاعلة التي يبذلها الصليب الاحمر على المستوى العالمي والاقليمي والمحلي.

 

من جهته قال يورغ مونتاني بأن اللجنة الدولية ستقوم بتنفيذ مشاريع مائية لتحسين البنية التحتية الحيوية للمياه في مناطق متعددة وتهدف هذه المشاريع إلى إتاحة الحصول على مياه أفضل كماً ونوعاً بالنسبة إلى مئات الآلاف من الأردنيين واللاجئين تشمل إعادة تأهيل واستبدال في محطات معالجة المياه ومحطات الضخ وخطوط نقل المياه وآبار المياه وشبكات التوزيع. وبين السيد يورغ ان الصليب الاحمر يسعى الى ضمان توفير مياه نظيفة في المناطق التي تشهد نزاعات لخلق بيئة عيش مستدامة مؤكدا ان اللجنة الدولية ستعمل على توسيع جهودها في الاردن لتلبية احتياجات المواطنين الاردنيين واللاجئين على حد سواء كون الاردن من افقر الدول مائيا وتتفاقم الازمة المائية بسبب ظروف اللجوء السوري والتغير المناخي لتشمل كافة المناطق في البلاد .

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق