المياه : اتفاقية للاستفادة من رسوبيات السدود في الصناعات الوطنية
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

ضمن خطة وزارة المياه والري /سلطة وادي الاردن الاستراتيجية وتنفيذا للتوجيهات الملكية السامية في تطوير البيئة الاستثمارية وتنشيط الاقتصاد الوطني وايجاد مزيد من فرص العمل في جميع مناطق المملكة وتعزيز الشراكة بين القطاعين العام والخاص رعى وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود اتفاقية استغلال الرسوبيات في السدود لأول مرة في تاريخ المملكة بحضور امين عام سلطة وادي الاردن م. علي الكوز ومساعد الامين العام للسدود م. هشام الحيصة وعدد من مسؤولي قطاع المياه ليتم الاستفادة منها في الصناعات الوطنية المحلية بما يتوافق مع برامج الوزارة الهادفة الى اعادة تنظيف السدود لتعزيزها والمحافظة على مخزونها الحي وزيادة السعة التخزينية وتوفير مواد اولية للصناعات المحلية الوطنية بكلف معقولة .

وزير المياه والري اكد ان الوزارة / سلطة وادي الاردن تسعى الى توسيع شراكتها مع القطاع الخاص المحلي والتوسع في الحصاد المائي من خلال زيادة الطاقة التخزينية في السدود وديمومتها وزيادة عدد الحفائر والسدود الصحراوية بهدف الوصول الى الاستفادة القصوى من حصاد مياه الامطار الساقط على المملكة والقيام بالاجراءات الفنية اللازمة لضمان استمرارية وادامة السدود ودعم الصناعات الوطنية المحلية بمواد اولية ذات كلفة حيث اثبتت الفحوصات التي اجريت على رسوبيات السدود في بعض المواقع نجاحها وامكانية الاستفادة منها لتكون عنصرا هاما لاستخدامها كمواد اولية في الصناعة وبالتالي مزيد من الانتاج وتوفير منتوجات وطنية ذات جودة عالية .

من ناحيته بين امين عام سلطة وادي الاردن م. علي الكوز ان السلطة شرعت بتنفيذ برنامج وطني بالشراكة مع الصناعات الوطنية للاستفادة من رسوبيات السدود ولاستيعاب كميات مياه اضافية وتحسين نوعية المياه فيها حيث سيتم المباشرة بهذا البرنامج من خلال زيادة التخزين الحي للسدود الذي سيكون له انعكاس على ادامة منشأت السدود والاستفادة من المياه الاضافية في الزراعة وكذلك تطوير الصناعات الوطنية .

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق