توقيع اتفاقيات لتنفيذ مشاريع صرف صحي في إربد بقيمة 12 مليون دينار
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

اكد المهندس رائد ابو السعود وزير المياه والري خلال توقيعه الحزم الاولى من اتفاقيات عطاءات مشاريع صرف صحي في مناطق الشمال / محافظة اربد بقيمة اجمالية 12 مليون دينار والممولة من بنك الاعمار الالماني ( KFW)، بحضور امين عام وزارة المياه والري المهندس علي صبح ونائب امين عام سلطة المياه فراس العزام والمساعد للصرف الصحي م.سفيان البطاينة والمساعد للاعلام عمر سلامة وعدد من كبار موظفي قطاع المياه، ان جهود وزاره المياه والري ستتواصل جهودها لاحداث نقلة نوعية و تحسين خدمات المياه والصرف الصحي المقدمه للمواطنين في مناطق الشمال وتطوير الخدمات استجابة للظروف الطارئه التي مازالت تشهدها مناطق الشمال وخاصة التجمعات المستضيفة للاجئين السوريين.

 

وبين ابو السعود ان الجهود منصبة حاليا بعد نجاح خطة الوزارة / سلطة المياه في تامين احتياجات المياه وخدمات الصرف الصحي في جميع المناطق وتحسين الواقع البيئي والاستفادة من كميات المياه المعالجة خاصة في المناطق الأكثر اكتظاظا باللجوء السوري  والمتجمعات المستضيفة التي مازالت مناطق الشمال الاكثر عبئا للتعاطي مع المياه الناتجة عن ارتفاع كميات المياه المستخدمة كمياه الصرف الصحي وضرورة معالجتها حفاظا على البيئة وتوفيرها لأستخدامات أخرى كمصدر مائي جديد خاصة للزراعات المقيدة.

 

واوضح الوزير ان هذه الاتفاقيات مع المقاولين جاءت بهدف دعم وتنفيذ برنامج خدمات الصرف الصحي لحماية مصادر المياه والاستخدام الامن لمرافق الصرف الصحي للمجتمعات المستضيفة

 

وذلك عن طريق تنفيذ شبكات صرف صحي ومحطات رفع المياه العادمة في منطقتي حكما والمغير في محافظة اربد.

 

وبين وزير المياه والري ابو السعود ان الاعمال التنفيذية سيباشر تنفيذها على الفور من خلال القطاع الخاص المحلي  وخلال اسبوعين من هذا التوقيع تشمل انشاء محطة رفع صرف صحي في حكما وتنفيذ خطوط صرف صحي بطول مايزيد على (53) كم وتنفيذ وصلات منزلية بطول (7)كم واعادة تأهيل المحطة القديمة وتطويرها وربطها مع المحطة الجديدة وتنفيذ نظام مراقبة وتشغيل عن بعد (SCADA) بقيمة نحو (5,5) مليون دينار .

 

وفي منطقة المغير سيتم تنفيذ وانشاء (4) محطات رفع للصرف الصحي وتنفيذ خطوط رئيسية وناقلة بطول (44) كم وتنفيذ وصلات منزلية بطول (7) كم وتركيب نظام (SCADA) بقيمة نحو (6,5) مليون دينار .

 

وبين الوزير ان هذه الحزم سيتبعها حزم ومشاريع اخرى لدعم خدمات الصرف الصحي في المجتمعات الأردنية المستضيفة للاجئين السوريين مما سيوفر بيئة صحية أمنة ويحسن من الخدمات المقدمة للمواطنين واللاجئين في هذه التجمعات مبينا ان الخطط التي تنتهجها وزارة المياه والري بكافة قطاعاتها  بهدف مواجهة كل الضغوطات وتحقيق خدمات المياه والصرف الصحي واحداث تحسن ملحوظا في معالجة المياه العادمة والاستفادة من الكميات المعالجة وتوفير المياه الصالحة للشرب للتزويد المائي المنزلي في كافة المناطق .

 

وثمن وزير المياه والري دعم الدول الشقيقة والصديقة والمانحين حول  العالم وخاصة دول الاتحاد الاوروبي والدعم الالماني لقطاع المياه من خلال بنك الاعمار الالماني خلال السنوات الماضية مما كان له اكبر الاثر في تمكين الوزارة من ادامة خطتها للصمود والتعامل مع هذا الواقع الاستثنائي .

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق