جرش : لجنة المياه بمجلس المحافظة تبحث اسباب تعثر المشاريع
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

بحثت لجنة المياه في مجلس محافظة جرش اليوم اليوم مع مدير ادارة مياه المحافظة واقع المشاريع المتعلقة بالقطاع واسباب تعثر البعض منها وسبل الانفاق على المشاريع الجديدة وكيفية الاستفادة من المخصصات من خلال تكليف المقاولين المنفذين للمشاريع بشراء المواد اللازمة لمشاريعهم من مخصصات الموازنة للعام الجاري .

 

واكد رئيس اللجنة المهندس شبلي الحوامدة ان من اهم اسباب عدم صرف المخصصات اللازمة للمشاريع في قطاع المياه يتمثل بمركزية قرار صرف المبالغ المالية للمقاولين من خلال شركة مياه اليرموك رغم ان الاصل ان تكون هذه الاجراءات والاشراف من خلال مديرية مياه محافظة جرش باعتبارها صاحبة الولاية المباشرة وعلى ارض مناطق اختصاصها تنفذ تلك المشاريع .

 

واشار المهندس الحوامدة الى ان مخصصات قطاع المياه في المحافظة بلغ مليونين وربع المليون دينار كانت قد رصدت على موازنة العام الماضي 2018 في حين يتم الانفاق عليها من موازنة 2019 مبينا ان حجم الانفاق على هذه المشاريع بلغ لغاية الان مليون و668 الف دينار وهناك مبلغ متبقي وقدره نحو 800 الف دينار .

 

واوضح رئيس اللجنة انه تم التاكيد على ضرورة صرف هذا المبلغ من خلال شراء مستلزمات المواد التحضيرية للمشاريع قبل نهاية العام الجاري وحفظها بالمستودعات ليصار الى استخدامها للمشاريع المقرة على موازنة العام القادم باعتبارها مشاريع مستمرة .

 

وتم التوافق ما بين اللجنة وادارة مياه جرش لعقد اجتماع مشترك بينهما بحضور ممثل عن شركة مياه اليرموك بهدف الوقوف على اجراءات تنفيذ الصرف لهذه التحضيرات الخاصة بالمشاريع من الرصيد المتبقي في القريب العاجل .

 

وكان مدير ادارة مياه جرش المهندس محمود الطيطي قدم ايجازا عن مشاريع قطاع المياه في المحافظة وما تم انجازه من تلك المشاريع وتلك المتعثرة لاسباب تعود الى عدم وضع بعض الشوارع في مسارها الصحيح .

 

حضر الاجتماع اعضاء لجنة المياه احمد هاشم الشبلي ومحمود ضراغمة ومحمد عباس البرماوي وحتمل الزبون وسكرتير المجلس طارق الرحيمي .

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق