صبح يؤكد استمرار حملة الحد من هدر المياه
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

أكدت وزارة المياه والري استمراريتها ضمن حملاتها التفتيشية للحد من هدر المياه في جميع مناطق المملكة، تزامنا مع تأخر الهطل المطري خلال الموسم الشتوي الحالي، وفق أمين عام الوزارة علي صبح.

وقال صبح إن هذه الحملة، التي بدئ العمل بها اعتبارا من الخميس الماضي، تأتي في إطار تعظيم الموارد المائية، والحفاظ عليها، في الوقت الذي تشهد فيه مختلف مصادر المياه ضغطا كبيرا خلال الوقت الراهن.

وشدد على اتخاذ كل الإجراءات التي تكفل الحد من هدر المياه، داعيا المواطنين للمضي وفق الإجراءات اللازمة والرامية للحفاظ على مياه الأمطار التي يمكن حصادها في المنازل والمرافق العامة بالإضافة لاستثمارها بنسب جيدة.

وحذر صبح من خطورة الهدر المائي والناجم عن عدم صيانة المرافق المنزلية، سيما وأنه يؤدي لارتفاع قيم الفواتير، وزيادة الفاقد المائي، وبالتالي ارتفاع كلف المياه وتشغيلها وصيانتها.

وكان وزير المياه والري رائد ابو السعود أوعز لجميع إدارات وشركات المياه ضرورة العمل على تطبيق أحكام القانون بحق كل من يستخدم مياه الشرب لغير الغايات المخصصة لها مع ازدياد ملاحظة ارتفاع هذه السلوكيات الخاطئة التي يقوم بها بعض المواطنين وضيوف الأردن في مختلف المناطق.

وأكد ضرورة تطبيق أحكام قانون سلطة المياه التي تعتبر كل من يهدر المياه جريمة يعاقب عليها القانون، داعيا جميع المعنيين بضرورة اتخاذ ما يلزم لمنع مثل هذه السلوكيات في الوقت الذي يحتاج فيها مواطنون كل قطرة ماء.

وبدأت الوزارة بتنفيذ حملة مشددة في جميع مناطق المملكة وفق أحكام قانون المياه والعقوبات على كل من يستخدم المياه في ري الأشجار والحدائق وغسل الممرات والأرصفة أو غسيل السيارات بواسطة خراطيم المياه وكذلك تسرب المياه عن أسطح المنازل التي تتسبب بهدر مئات الآلاف من الامتار المكعبة من المياه الصالحة للشرب نتيجة الاهمال وعدم الاكتراث بحقوق المواطنين المائية وسيتم محاسبته وتقدير قيمة المياه المهدورة وتحميلها للمخالف وتغريمه غرامات مالية وتحويلهم للجنة السلامة العامة لدى الحاكم الإداري لأجراء المقتضى القانوني وفي حال عدم معالجة الموضوع يتم فصل المياه وعمل ضبوطات خاصة ليتم تحويلها للجهات القضائية لتطبيق احكام قانون سلطة المياه والتي فيه العقوبة مشددة.

إيمان الفارس
التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق