مباحثات مائية أردنية خليجية لتبادل الخبرات بين الجانبين
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

اكد أمين عام وزارة المياه والري امين عام سلطة المياه بالوكالة المهندس علي صبح  خلال استقباله وفد أمانة مجلس التعاون الخليي برئاسة مدير عام مكتب هيئة الشؤون  الاقتصادية والتنموية   الاستاذ خالد آل الشيخ  و الاستاذ عبدالله آل الشيخ رئيس قطاع الشؤون  الاقتصادية  والدكتور محمد الرشدي  مدير ادارة الكهرباء والمياه وبحضور  نائب امين عام سلطة المياه  فراس العزام ومساعد الامين العام للاعلام الناطق الاعلامي عمر سلامة ومدير المتابعة ابراهيم عبادة على اهمية توثيق التعاون بين الجانبين خاصة في مجال نقل الخبرات والتجارب الناجحة في ادارة المياه والصرف الصحي وتنسيق الجهود في مواجهة الكوارث وحالات الطوارىء .

 

وأثنى الامين العام على التعاون الممستمر والبناء بين الجانبين مؤكدا ان الاردن مهتم جدا بتقديم كافة الخبرات للاشقاء في مجلس التعاون الخليجي والتجربة الاردنية في قطاعي المياه والصرف الصحي مستعرضا اوجه التعاون البناء والمثمر والسعي الجاد لتطوير آفاق التعاون المشترك في في كافة المجالات المائية و معالجة ادارة مياه الشرب ومياه الري ومياه الصرف الصحي  خاصة وان الاردن يعد من الدول الرائدة في العديد من المجالات المائية .

 

واوضح امين عام وزارة المياه والري ان  التحديات والظروف المائية التي يعيشها الاردن وما يواجهه من تحديات في مجال نقص المياه وانخفاض معدلات الهطول المطري وتحديات اللجوء السوري والطاقة شكلت تحد لمزيد من الانجاز ، مبينا انه برغم هذه الظروف الا ان الادارة

 

 

المائية المتميزة فقد حقق قطاع المياه نجاحا كبيرا في التعاطي معها بإيجابية وتوفير المياه لكافة الاستخدامات المنزلية والزراعية والصناعية والسياحية بكفاءة.

 

واضاف المهندس علي صبح ان وزارة المياه قطعت اشواطا كبيرة  في مجال حوكمة المياه والحد من الاعتداءات على مصادر المياه ومراقبتها ومعالجتها من خلال عدة اجراءات بهدف المحافظة على مصادر المياه وتطوير ادوات الرقابة عليها .

 

من جانبه ثمن  رئيس وفد امانة مجلس التعاون الخليجي مدير عام مكتب هيئة الشؤون  الاقتصادية والتنموية  خالد آل الشيخ  الجهود التي يبذلها الاردن في مختلف المجالات وجهوده لمواجهة الاعباء الكبيرة التي يواجهها، مشيدا بما وصلت اليه التجارب الاردنية في مجال مراقبة مصادر المياه وادارتها مبينا ان هذه الزيارة تأتي في سياق الجهود المشتركة لدول مجلس التعاون والاردن في تعزيز التكامل بين مختلف القطاعات والية مواجهة التحديات في مجالات المياه والزراعة وغيرها .

 

من ناحيته قدم  مديرالمتابعة المهندس ابراهيم عبادة عرضا تفصيليا حول المخاطر التي يمكن ان تتعرض لها مصادر المياه  سواء البنية التحتية او تلوث المياه كيميائيا او بيولوجيا  وآليات  تعامل وزارة المياه والري مع هذه التحديات لحفظ امن وسلامة مصادر المياه  مبينا ان تمرينا وهميا سنويا تقوم به وزارة المياه والري مع الجهات المختلفة  لقياس مدى فعالية الاجراءات وسرعة الاستجابة .

 

كما اطلع الوفد على تجربة الاردن في ادارة مصادر المياه ومراقبتها من خلال مركز العمليات والسيطرة في مركز الوزارة وبرامج حملة احكام السيطرة على مصادر المياه وكذلك الاجراءات الامنية التي يتم تطبقيها  في محطة زي احد اهم المصادر المائية المزودة لمياه الشرب و سد الملك طلال الذي يعد واحدا من اهم المصادر الرئيسية لمياه الري في وادي الاردن .

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق