مشروع لتوليد الطاقة الكهربائية عبر تخزينها بالسدود
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

كشف مسؤولون في وزارتي الطاقة والثروة المعدنية والمياه والري، عن دراسات جدوى لمشروع جديد، يسعى لتوليد الطاقة الكهربائية من خلال تخزينها في السدود، وذلك بالتعاون مع منظمات دولية.

وفي هذا السياق، أكد أمين عام سلطة وادي الأردن، علي الكوز، في تصريحات لـ “الغد”، على هامش انعقاد المؤتمر الوطني حول الترابط بين المياه والطاقة، أهمية المضي بمشاريع على هذا النهج، وذلك في سياق اندراجها ضمن الحلول والاقتراحات الممكن تطبيقها واقعيا، بما ينسجم وتحديات الارتفاع الكبير لكلف الطاقة الكهربائية والذي يعانيه قطاع المياه.

وقال إن دراسات المشروع الجديد تدرس توليد الطاقة الكهربائية عبر ضخ المياه من بحيرات ثلاثة سدود، وهي كل من الموجب، والملك طلال، ووادي العرب إلى خزان يتم إنشاؤه على منسوب أعلى. وأوضح الكوز أنه في حال الحاجة للطاقة الكهربائية، تتم إسالة المياه من هذ الخزان العلوي، ليتم توليد الطاقة الكهربائية عبر “توربينات”توليد، ويتم تركيبها خصيصا لهذا الغرض.

بدوره، أشار أمين عام وزارة المياه والري أمين عام سلطة المياه بالوكالة، علي صبح، إلى طرح حلول جدية بالتعاون مع وزارة الطاقة، لإيجاد الاقتراحات البديلة، مبينا أهمية دور تشكيل لجنة محلية مشتركة من المياه والطاقة لإيجاد الاقتراحات التي تسعى لإيجاد حلول مشتركة، حيث شكلت هذه اللجنة لجانا فنية لدراسة الحلول المستقبلية ما بين قطاعي المياه والزراعة لضمان الأمن المائي وأمن الطاقة.

ومن ضمن تلك الحلول، هي إدارة أحمال الطاقة، واستخدام السدود لتخزين وتوليد الكهرباء، وفق صبح الذي شدد على ضرورة الخروج بنتائج ملموسة على المدى القريب.

إلى ذلك، أكد مشاركون خلال حلقات النقاش التي عقدت ضمن أعمال المؤتمر، أن التحدي الأبرز في سياق هذا المشروع، يتمثل في تنظيم التشريعات بين مختلف الجهات المعنية، في الوقت الذي ستكون فيه الحاجة ماسة لعقود وتشريعات قانونية وتنظيمية، ما اعتبروه أمرا “معقدا وليس بالسهل”.

وطرحوا تساؤلات على هذا الصعيد حول تحديد نوع طرح هذا النوع من المشاريع، إن كان سيقدم في إطار نظام البناء والتشغيل ونقل الملكية والمعروف بـ (BOT)، أو الطرح من خلال عقود المقاولة، وكل ذلك في سياق طرح الحلول الممكنة للاستمرارية.

إيمان الفارس

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق