“وادي الأردن”: زيادة ساعات التزويد المائي لمواجهة ارتفاع الحرارة
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

أكدت وزارة المیاه والري التزامھا ببرنامج دورة میاه الري بشكل منتظم، فیما بدأت دورة الري برنامجھا حسب الساعات المعتمدة وبانتظام منذ منتصف أیار (مایو) الحالي، وفق أمین عام سلطة وادي الأردن علي الكوز. وقال الكوز، في تصریح لـ“الغد“، إن خطة وبرنامج الوزارة – سلطة وادي الأردن تركز أیضا على إجراءات وقائیة لمجابھة ظروف المناخ الاستثنائیة أو الطارئة خلال الموسم الصیفي خاصة ما یتعلق بظروف الارتفاع الشدید لدرجات الحرارة.

 وأضافت أن ”وادي الأردن“ قامت بزیادة عدد ساعات التزوید المائي كإجراء وقائي للحؤول دون تضرر المزروعات نتیجة ارتفاع درجات الحرارة الذي شھدتھ مختلف مناطق المملكة خلال الأیام القلیلة الماضیة، ووفق برنامج التوزیع.

 وأشار الكوز إلى استمراریة عمل السلطة ضمن برنامج الري التكمیلي، خاصة خلال الظروف الاستثنائیة، من خلال عملیة زیادة كمیات المیاه وعدد ساعات توزیع المیاه على حد سواء، (حسب مساحات مناطق كل نوع من المزروعات). وتعتمد الخطة السنویة المتعلقة ببرنامج التوزیع المائي لأغراض الري، على أنواع وأنماط الزراعات (موسمیة أو محمیة)، علما بأن تلك الموازنة لا تقل عن 290 ملیون متر مكعب سنویا وعلى كامل الموسم الزراعي (كامل العام اعتبارا من 15 أیار (مایو) وحتى 15 أیار (مایو) من العام الذي یلیھ). وساھمت استمراریة الأجواء الرطبة والباردة وانخفاض درجات الحرارة عن المعدل العام خلال أیام معینة تخللھا الموسم الصیفي الحالي، بإراحة المیاه المخصصة لأغراض الزراعة حتى أطول فترة ممكنة، وفق الكوز.

 وتقوم سلطة وادي الأردن بتزوید المزارعین باحتیاجاتھم من المیاه، في حال طلبھم وحاجتھم لذلك، حیث انعكس مخزون المیاه الذي سجلتھ إحصاءات وزارة المیاه والري حتى منتصف شھر نیسان (أبریل) الماضي في سدود المملكة الـ14 ،والبالغة نحو 191 ملیون متر مكعب، معادلة ما نسبتھ 57 % من إجمالي سعتھا التخزینیة البالغة 336 ملیونا تقریبا، على إمكانیة استمرار برنامج الري المعتاد، وذلك جنبا إلى جنب دور الأمطار الھاطلة على مختلف مناطق المملكة مؤخرا، والتي ساھمت كثیرا في تعدیل مخزون السدود.

 وتواصل وزارة المیاه والري بسلطتیھا المیاه ووادي الأردن، عملھا بشكل مكثف؛ لوضع السیناریوھات الضروریة لمواجھة أي مشكلة قد تنجم عن أي طارئ أول خلل، بشكل یحفظ استمرار ضخ المیاه بشكل یلبي متطلبات المواطنین اللازمة.

إیمان الفارس

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق