وزير المياه والري يلتقي مدير الادارة الملكية لحماية البيئة لتعزيز اوجه التعاون
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

أكد وزير المياه والري الدكتور معتصم سعيدان خلال اجتماعه مع مدير الادارة الملكية لحماية البيئة والسياحة العميد المهندس ناهض المقابلة بحضور العقيد عيسى نجادات والمقدم ابراهيم الرجوب ومدير مكتب الادارة لدى الوزارة النقيب نجوى النجداوي ومدير ادارة الازمات والسيطرة ابراهيم عبادة اهتمام الحكومة بمتابعة وحماية كافة مصادر المياه ومنع تلوثها مشددا على ضرورة زيادة اوجه التعاون وتعزيزه في كافة مناطق المملكة لضبط كافة المخالفين بهدف حماية المصادر المائية .

وشدد على ضرورة تكثيف حملات المراقبة والضبط التي تنفذها الوزارة بالتعاون مع الادارة الملكية لحماية البيئة والسياحة بهدف تحقيق الامن المائي وزيادته وحفظه للاجيال القادمة من خلال الرقابة الدائمة واستخدام احدث التقنيات الفنية والتكنولوجية مبينا ان سيادة القانون هو الاساس في تنفيذ هذه الحملات خاصة وضع خطط لمواجهة متابعة مخلفات الزيتون وصهاريج النضح ومنع القاءها في مجاري الاودية والسيول وتأثيرات ذلك على مصادر المياه .

من ناحيته اوضح مدير الادارة الملكية لحماية البيئة والسياحة العميد ناهض مقابلة ان الادارة الملكية ستزيد من تعاونها مع الوزارة بما يضمن انفاذ القانون وحماية مصالح الوطن والمواطنين و لن تتهاون ابدا في اتخاذ الاجراءات القانونية في صون المقدرات المائية وسيتم تنفيذ مزيد من الحملات المكثفة على عدد من المناطق خاصة في ظل استمرار ازمة كورونا .

واشار الى ان الادارة الملكية تولي موضوع مخلفات المعاصر وصهاريج النضح وصهاريج المياه المخالفة اهتماما كبيرا معربا عن امله باستمرار تعاون الاخوة المواطنين والابلاغ عن اية مخالفات بهذا الصدد .

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق