وزير المياه يؤكد أهمية الاستعجال بمشروعات خفض الفاقد
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

بحث وزير المياه والري المهندس رائد ابو السعود خلال ترؤسه اجتماعا للمعنيين بعمليات التزويد المائي والتشغيل والصيانة في مناطق المملكة التحديات التي تواجه قطاع المياه مع ما تشهده بعض المصادر المائية من تراجع حاد.

واكد المهندس ابو السعود أهمية توفير خطط بديلة والاستعجال بمشروعات خفض الفاقد ورفع كفاءة الطاقة لتوفير الاحتياجات المائية اللازمة للمواطنين في ظل تأخر الموسم المطري الحالي والحد من الاعتداءات على مصادر المياه المختلفة.

وبين ضرورة تعزيز كافة الجهود والبدء بإعادة دراسة احتياجات المناطق بما يتوافق مع الخطط الحكومية الرامية لتقليص النفقات وتوجيه الانفاق حسب الاولويات المتاحة وتحصيل مستحقات المياه المترتبة واستكمال تطبيق تحسين الخدمة من خلال مشروعي بيبرليس وإي سيرفس (paperless)، (E-Service) لما لهما من اثر في تحسين مستوى الخدمة.

ودعا أمين عام وزارة المياه والري المهندس علي صبح لتقديم خطط الإدارات والشركات قبل نهاية شهر كانون الثاني المقبل، وإعادة تحديد الاحتياجات وتوزيع الموظفين في جميع الإدارات حسب الاحتياجات، مشيرا إلى ان الوزارة شكلت لجانا متخصصة للاشراف على سرعة انجاز المشروعات كافة للمناطق التي شهدت اختلالات خلال الفترات الماضية بما يضمن انجازها قبل بداية الصيف المقبل بالتنسيق مع الإدارات المعنية.

ولفت نائب امين عام سلطة المياه فراس العزام إلى ان الوزارة ماضية بتطبيق برامج حماية المصادر المائية من خلال حملة إحكام السيطرة على مصادر المياه لحماية مقدرات المياه، مطالبا بايلاء موضوع فاقد الشبكات الأهمية ومعالجة اي تسرب للمياه من الخطوط ضمن سياسة خفض الفاقد المائي.

واوضح أنه جرى تعزيز إمكانيات إدارة المشاغل المركزية لتحسين الأداء وسرعة الانجاز بما يتعلق بصيانة الآبار والآليات مع اعطاء الاولوية للامور المتعلقة بالتشغيل والصيانة، وان هناك مشروعات مائية تعمل الوزارة على انجازها.

عمان- كمال زكارنة

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق