50% من تأثيرات المنخفض الأخير تركزت بسدود الجنوب
شارك هذا الخبر
ستظهر هذه الصورة فقط في طرق عرض أجزاء ويب الخاصة باستعلام المحتوى التي تتضمن ملخصات لهذه الصفحة. لن تظهر خصائص الصورة مثل الارتفاع والعرض في جزء ويب.

فيما يتجدد تأثير حالة عدم الاستقرار الجوي التي تعيشها المملكة حاليا، وحتى مساء اليوم الجمعة، انعكس تعاقب منخفضات جوية منذ بداية الأسبوع الحالي، إيجابا واضحا على سدود المملكة الجنوبية، وسط تركّز تأثيرات ما نسبته 50 % من تلك المنخفضات على السدود الجنوبية.

وبخلاف ما عانته سدود المنطقة الجنوبية من المملكة، وهي سدود كل من الموجب، والتنور، والوالة، والكرك، حيال عدم استفادتها من تأثيرات الهطولات المطرية التي شهدتها المملكة منذ بدء الموسم المطري الحالي، إلا أن وضعها اليوم، أفضل من سابقه، بحسب مساعد أمين عام سلطة وادي الأردن لشؤون السدود م. هشام الحيصة، وفقا لما ذكرته يومية الغد.

 

وأكد الحيصة، انعكاس المنخفض الجوي الأخير الذي شهدته مختلف مناطق المملكة، إيجابا على سدود “الجنوب” ومساهمته برفع مخازينها.

 

وقال إن المنخفض الجوي الأخير ساهم بتعزيز مخازينها من المياه الإضافية المتدفقة، في سد الموجب بنحو 4 ملايين متر مكعب، وفي سد التنور بحوالي 800 ألف متر مكعب، وفي اللجون بحوالي 70 ألف متر مكعب، والكرك بنحو 150 ألف متر مكعب، وذلك اعتبارا من 19 كانون الثاني (يناير) الحالي وحتى صباح أمس.

 

ورغم ذلك، فإن تلك السدود ما تزال بحاجة لتدفقات مياه إضافية بكميات أكبر لتخزينها، وذلك لتلبية مختلف احتياجات الشرب، والمتطلبات الزراعية، والصناعية وغيرها، بحسب الحيصة.

 

وعوّل الحيصة على المنخفض الحالي وأي هطل مطري متوقع خلال الفترة المقبلة من الموسم المطري الحالي، برفع مخازين السدود الرئيسة، وسط تسجلها ما مجموعه 132 مليون متر مكعب، معادلة ما نسبته 39.25% من إجمالي طاقتها الاستيعابية التخزينية البالغة 336.3 مليونا.

 

من جانبه، حذر امين عام سلطة المياه بالوكالة فراس العزام المواطنين في جميع مناطق المملكة بضرورة اتخاذ كل الاجراءات اللازمة استعدادا لمواجهة تطورات حالة عدم الاستقرار الجوي المتوقعة.

 

واكد ضرورة التحوط من الانخفاض المتوقع على درجات الحرارة مما قد يحدث الصقيع في بعض مناطق المملكة، داعيا المواطنين إلى ضرورة اتخاذ الاجراءات اللازمة لحماية عدادات المياه المنزلية من خطر الانجماد.

 

من جهتها، نبهت شركة مياه الاردن “مياهنا” المواطنين لضرورة حماية عدادات المياه من موجات الصقيع في ظل الظروف الجوية السائدة.

ايمان الفارس

التعليقات
الإسم  
البريد الإلكتروني
التعليق